تحقيقات و تقارير

«الكهرباء»: ثورة 30 يونيو نوَّرت مصر بعد ظلام الإخوان

عندما تولى الرئيس السيسي حكم البلاد قبل 7 سنوات وتحديداً في عام 2014 كان لدينا عجز فى إنتاج الطاقة الكهربائية يصل إلى ما يقرب من 6 آلاف ميجاوات, وكان يترتب عليه حدوث انقطاعات لفترات طويلة في مختلف محافظات مصر بوجه عام، وكان هذا هو التحدي الأكبر هو إيجاد حل سريع لأزمة انقطاع التيار الكهربائي التي عانى منها الشعب المصرى خلال عهد المعزول محمد مرسى, وهذا ما دفع الرئيس أن يعطى هذا الملف اهتمامًا كبيراً منذ عامه الأول في الحكم واستطاع الرئيس أن يحول العجز في قدرات الكهرباء والذي بلغ 6 آلاف ميجاوات قبل توليه الرئاسة إلى فائض، حيث تمكنت وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، بعد نجاحها فى القضاء على أزمة انقطاع التيار الكهربائى فى مصر بدءاً من عام 2015 وتحقيق احتياطى يومى فى الشبكة القومية للكهرباء يصل إلى 25 ألف ميجا وات، بعد أن رصدت الدولة استثمارات لقطاع الكهرباء تقدر بقيمة 614 مليار جنيه.

صيانة وتجديد
ومن عوامل نجاح قطاع الطاقة في عهد الرئيس السيسي أعمال تجديد وتطوير وصيانة المحطات التقليدية لانتاج الكهرباء حيث تم توفير الاستثمارات اللازمة لإجراء أعمال الصيانة والعمرات لوحدات إنتاج الكهرباء بالشبكة بهدف التأكد من جاهزيتها واستعاضة القدرات المفقودة منها لتحقيق إدارة فعالة لهذه الأصول وتحقيق التميز فى الأداء, وبعد عام من تولي الرئيس السيسي تخطى قطاع الكهرباء المرحلة الحرجة فقد انتقل إلى مرحلة تطوير وتنمية الاستدامة والتى تهدف إلى ضمان تأمين التغذية الكهربائية، تحقيق الاستدامة، التحسين المؤسسى لقطاع الكهرباء، تنمية أسواق الكهرباء والغاز.

محطات سيمنس العملاقة
بفضل الدعم الفعال الذى خصصه الرئيس السيسي لملف الطاقة واعتبارها قضية أمن قومى جعل قطاع الكهرباء ينجح فى اتخاذ العديد من الإجراءات منذ عام 2014 من أجل التغلب على تلك التحديات حيث تم إضافة حوالى 3636 ميجاوات كخطة عاجلة بالإضافة إلى استكمال تنفيذ مشروعات إنتاج الكهرباء بإجمالى 3250 ميجاوات من محطات الخطة الخمسية, وتمكن قطاع الكهرباء خلال عامين فقط من إضافة قدرات كهربائية تزيد عن 16000 ميجاوات وربطهم بالشبكة القومية الموحدة للكهرباء كما نجح القطاع في إبرام تعاقد بقيمة 6 مليار يورو مع شركة سيمنس العالمية لإضافة قدرات جديدة للشبكة تصل إلى 14400 ميجاوات موزعة على ثلاث محطات عملاقة فى (بنى سويف- البرلس- العاصمة الإدارية) وا

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: