900
900
بيئة

فى إطار المبادرة الرئاسية “اتحضر للأخضر” واحتفالا باليوم العالمى لتنظيف الشواطىء: وزارة البيئة تطلق حملة توعوية موسعة لتنظيف الشواطىء المصرية “Waste Free Beach”

د. ياسمبن فؤاد : نسعى لتكثيف جهود توعية المواطنين بكافة فئاتهم بأهمية الحفاظ على الشواطئ نظيفة وصحية

كتب: أحمد عبد الحليم

أطلقت وزارة البيئة من خلال البرنامج الوطنى لإدارة المخلفات الصلبة الحملة التوعية Waste Free Beach”” ” شاطىء بلا مخلفات ” فى إطار المبادرة الرئاسية “اتحضر للأخضر” وذلك على مدار يومان فى الفترة من 15 ل16 سبتمبر الجارى بمحافظة الأسكندرية،بحضور اللواء محمد الشريف محافظ الأسكندرية،و بالتعاون مع هيئة التعاون الدولى الألمانية giz وجمعية حماية البيئة وفرع جهاز شئون البيئة بالمحافظة .
يأتي هذا في إطار توجيهات الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، بتكثيف الجهود التوعوية لتوعية المواطنين بكافة فئاتهم بأهمية الحفاظ على الشواطئ نظيفة وصحية بما يعكس الوجه الحضاري والجمالى للمدن الساحلية ،
حيث بدأت فعاليات الحملة بتنفيذ حملات نظافة مكبرة على شواطىء السرايا وشاطىء المندرة لذوى الهمم بمحافظة الأسكندرية وبمشاركة العشرات من الشباب والمتطوعين والأطفال والجمعيات الأهلية وذلك لجمع كميات كبيرة من المخلفات ومقذوفات البحر ونقلها الى المدفن الصحى بمدينة الحمام الى جانب تنفيذ العديد من الفعاليات كورش عمل لإعادة التدوير ومعارض من المنتجات الحرفية والمعاد تدويرها مما يتيح خلق فرص عمل وفتح اسواق جديدة لتسويق تلك المنتجات وزيادة دخل الأفراد المشاركين ويقوم البرنامج الوطنى بتنفيذ فعاليات الحملة والتنسيق مع كافة الجهات المشاركة بالتعاون مع شركاء التنمية.
واوضحت وزيرة البيئة أن الحملة تهدف إلى رفع الوعى البيئى للحفاظ على نظافة الشواطىء المصرية بالمحافظات الواقعة فى نطاق عمل البرنامج ومنها شواطىء بلطيم وبحيرة البرلس بمحافظة كفر الشيخ ،وايضا بعض الشواطىء المصرية الأخرى بمدينتى الأسكندرية ورأس البر وعلى ضفاف النيل بمحافظتى قنا واسيوط .وتعزيز الوعى البيئى بأن النفايات البلاستيكية والكيميائية تشكل خطرًا على الحياة البحرية والبرية ، وان يتحمل الجميع مسئولياته تجاه البيئة والطبيعة من خلال عدم القاء المخلفات بشكل عشوائي ووضعها بالحاويات والأماكن المخصصة لها من أجل الحفاظ على البيئة نظيفة وآمنة صحياً.
وتعتمد الحملة على المشاركة المجتمعية لمختلف الفئات وتقوم على عملية جمع المخلفات وتصنيفها لإعادة تدويرها من اجل تحسين جودة البيئة الساحلية وتعزيزالسياحة المستدامة والاستمتاع بالشواطئ بشكل أفضل ودعم الأفراد العاملين بكل منطقة لتحسين ممارساتهم في التخلص من المخلفات، وتشجيعهم على إعادة الإستخدام والتدوير ، وايضا تبنى افكارهم لخلق فرص عمل جديدة لهم الى جانب تشجيع مؤسسات المجتمع المدنى والشركات والعاملين لديهم على تبنى ممارسات صديقة للبيئة والتحرك بشكل فعال في تلك المناطق لخلق بيئة نظيفة وحضارية.
هذا ومن المقرر استكمال الحملة فى المحافظات الواقعة فى نطاق عمل البرنامج تحت رعاية وزارة البيئة وبمشاركة كافة الجهات المعنية وشركاء التنمية.

اترك تعليقك ...
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: