فن

نفس الماء /ماء النفس

بقلم / فاطمه معروفي

تجوب خباء الليل والنهار
تنثر رجفة السكون…
من صرخة مهد إلى شهقة لحد
تطوي سرا مكنونا
في لوح محفور

تغزل خطى الأقدام
أنهار وبحور…
على دروب الأنفاس
قرعت الدفوف…
أعلنت السماء رحلة ماء
في كنف نفس الماء
وماء النفس …

تحكى الرواية، تكتب البداية
على ورق الحياة …
أفرجت سواعد التحليق
نحو مدائن جنان القمر
عن وجهة أولها شروق
وآخرها غروب

عن صحوة أضحت
تتجلى في ثوب القدر
وألوانه السبع
على أبواب …
مواقيت من منازل

تدور في دوامة
تجري لا مستقر لها
تسبح في مسيرة …
مسيرة لا مخيرة

لها في النفس سلطة
مدار الكون
وأسرجة النوى …
في حوافر الخسوف
والكسوف
ترفع خيوط الشمس
من أعين السماء.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: